إلى العلا صاعدة.... و بالأجيال واعدة
مدرسة الجامعة الأردنية
2019-03-19T22:00:00Z
احتفلت مدرسة الجامعة الأردنية أمس برعاية رئيس الجامعة الدكتور عبدالكريم القضاة، بذكرى معركة الكرامة وعيد الأم.

 

وقال مدير المدرسة الدكتور عوض الطراونة، إن حفلنا اليوم محطة نستذكر فيها مع أبنائنا الطلبة واحدة من أهم الأحداث في تاريخ الأردن وتسطير اعظم التضحيات من أبنائه والوقوف سدا منيعا للوطن في وجه عدو صهيوني غاشم .

 

وأشار إلى أن للمدرسة والاسرة التربوية دورا هاما يكمن في تنشئة الأجيال النشأة السليمة القائمة على الولاء والانتماء للوطن والفخر بقيادته الهاشمية الحكيمة؛ وليكونوا بناة المستقبل لوطنهم وتحقيق آماله وطموحاته بسلاح العلم والمعرفة.

 

وأكد الطراونة على حرص إدارة المدرسة في تطوير منظومتها التعليمية وبما يواكب التطورات لاسيما التكنولوجية بالتعليم، إذ أصبحت اليوم تطبق ما يسمى بالتعلم الالكتروني باستخدام نظام "المودل" الذي حرصت كلية العلوم التربوية ممثلة بعميدها الدكتور صالح الرواضية وأعضاء هيئتها التدريسية على تطبيقه في المدرسة وبمتابعة من مركز تكنولوجيا المعلومات وتجسيدا لنهج الجامعة في التحول الى العالم التقني.

 

ولفت إلى أن حفلنا ايضا دليل على رسالة المدرسة بافساح المجال للطلبة لابراز شخصياتهم ومواهبهم بعيدا عن صفحات الكتاب في مجالات عدة منها التاريخ والتراث الاردني العريق، والعديد من الفنون والمجالات العلمية المختلفة  . 

 

وتضمن الحفل عرضا قدمه مجموعة من الطلبة ( فريق اللغة الإنجليزية) تحدثوا خلاله عن مسيرة الأردن وتطوره وأهم الأحداث التاريخية والسياسية والاجتماعية التي رافقت مسيرته، وإقامة يوم تثقيفي صحي شارك به طلبة كلية التمريض .

 

وافتتح رئيس الجامعة بحضور عميد كلية العلوم التربوية الدكتور صالح الرواضية وعميد كلية التمريض وعدد من اعضاء الهيتين التدريسية والادارية، معرضا تضمن مجموعة من الاعمال للطلبة والتي عبروا من خلالها عن الاحتفال بهاتين المناسبتين، الكرامة ويوم الام، والعزيزتين على قلوب كل الأردنيين.

 

ووجه المشاركون في الحفل رسالة حب وتقدير لكل أم على تراب هذا الوطن الغالي، وتكريما لدورها الكبير في تربية وتنشئة الاجيال بناة الحاضر والمستقبل .

المزيد...